حياة

أكلات أجدادنا..

"أصابع السيدات" أكلة مصرية على جدران المعابد

جاء نبات البامية من هضبة الجبال العالية فى شمال إثيوبيا فى إفريقيا الشرقية وأطلق عليها البعض اسم "أصابع السيدات" تغزلا فى قوام البامية الممشوق.
وانتقل النبات عبر نهر النيل إلى مصر والسودان قديما وزرع على ضفتى نهر النيل ووجدت لها صور منحوتة على معابد فرعونية، ودخلت البامية أوروبا من خلال العرب فى الفتوحات الأندلسية.

ولجأ أهالى مصر والسودان إلى البامية وتحضيرها بطرق مختلفة، ففى الوقت الذى اعتاد فيه العرب على استخدامها مع اللحم والخضراوات، إلا أن أهالى السودان استخدموها مطحونة وتطبخ قبل إضافتها لشوربة اللحم وعرفت باسم الـ "ويكا" واتبعهم فى ذلك أهالى مصر، وبعدها تعددت طرق عمل البامية فى كل من البلدين، إلا أن الـ "ويكا" لها مذاق خاص ومكانة خاصة فى قلوب المصريين.

الويكا توجت موائد المصريين ومحفورة على جدران المعابد وتطورت أكلة الـ"ويكا" وظهرت خطوة بخطوة بلمسة مصرية تارة ولمسة سودانية تارة أخرى لتستقر فى مصر بالطريقة المعتادة حاليا التى اشتهر بها خاصة أهالى الصعيد.

 
 

تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الموضوع