تقارير وأخبار

افتتاح المركز الثقافى بطنطا 30 يونيو

تفقدت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة المركز الثقافى بطنطا "مسرح بلدية طنطا سابقا" التابع لهيئة قصور الثقافة لمتابعة كافة الاستعدادات والتجهيزات تمهيدا لافتتاحه نهاية الشهر الجارى مع احتفالات الوزارة بثورة 30 يونيو وذلك فى حضور الدكتور أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة والدكتور مجدى صابر رئيس دار الأوبرا المصرية والدكتور عادل عبده رئيس البيت الفنى للفنون الشعبية والاستعراضية .
بدأت الجولة بتفقد قاعة المسرح وخشبته ثم غرف الممثلين والمكاتب الإدارية وقاعات الفنون التشكيلية وقاعة المرسم والمكتبة والقاعات متعددة الأغراض وقاعات المحاضرات وقاعات التدريب وفصول مركز تنمية المواهب.

وقالت وزيرة الثقافة إن هذا المسرح يعد إضافة للبنية الثقافية فى مصر ويعظم من دور هيئة قصور الثقافة فى الأقاليم وشريان جديد للثقافة والفنون فى قلب الدلتا وأضافت أنه يعكس الاستراتيجية الجديدة للوزارة بالتعاون بين كافة القطاعات لتقديم جميع أشكال الفنون والأنشطة الثقافية للمواطن ووصفته بأنه منارة للإشعاع الفنى والثقافى ليس فى الغربية وحدها بل سيخدم منطقة الدلتا بأكملها بما سيقدمه من نشاط متنوع من خلال خطة وبرنامج سنوى تم إعداده بالتعاون مع جميع القطاعات متمثلا فى حفلات لفرق الفنون الشعبية والموسيقى العربية وأوبرا وباليه وفصول لمركز تنمية المواهب وورش فى التمثيل وتصميم الديكور والإخراج بجانب الصالونات الأدبية والأمسيات الشعرية لأدباء وشعراء الغربية والندوات التثقيفية التى من شأنها نشر الوعى الثقافى فى مختلف المجالات ومعارض للفنون التشكيلية بجانب الدور المجتمعى الذى يهدف إلى التنمية الثقافية ووجهت بدراسة بعض الظواهر والمشكلات التى يعانيها الإقليم مثل (الختان والهجرة غيرة الشرعية ومشكلات المرأة وغيرها ) وإقامة ندوات لمناقشة هذه الظواهر وتوعية المواطنين، كما أعلنت عن فتح باب التقدم لعدد 8 فصول لمركز تنمية المواهب لاكتشاف وتنمية مهارات أبناء الدلتا الفنية فى ( العود – الجيتار – كورال الأطفال والشباب – الرسم – الإيقاع – الباليه – فصول لذوى القدرات الخاصة ).

وعلى هامش الزيارة التقت عبد الدايم اللواء أحمد صقر محافظ الغربية الذى اصطحبها فى زيارة لمسجد السيد البدوى مؤكدا أن مسرح طنطا من مواطن القوة والجمال وركائز الشهرة لمحافظة الغربية التى تفخر به، ويحسب لوزارة الثقافة إعادة أحيائه وعودته إلى دوره بما يليق بمكانة مدينة طنطا الثقافية والفنية واعتبره بمثابة نقلة نوعية وحضارية ومتنفساً لأهالى محافظة الغربية .
 
المعروف أن مسرح طنطا من أهم المسارح بمصر من الناحية التاريخية والمعمارية حيث تم إنشاؤه منذ ٨2عاماً، الذى صممه مهندس إيطالى وأسهم فى إثراء الحركة الفنية بمدينة طنطا على مدار أكثر من نصف قرن، وكان الهدف الأساسى من إنشائه أن يكون مركزا رئيسيا لنشر الثقافة، افتتحه مصطفى باشا النحاس رئيس وزراء مصر الأسبق عام ١٩٣٦، ومنذ ذلك الحين تألق على خشبته عميد المسرح العربى يوسف بك وهبي، أمينة رزق، زكى طليمات، سميحة أيوب، وأطربت عليه كوكب الشرق السيدة أم كلثوم ومحمد فوزى وخطب على مسرحة الزعيم والرئيس الراحل جمال عبد الناصر فى ستينيات القرن الماضي، كما استضاف العديد من حفلات الموسيقى العربية وفرق الإنشاد الدينى والفنون الشعبية.

تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الموضوع