تقارير وأخبار

إزالة التعدى الواقع على القناطر الخيرية

تمكنت وزارة الآثار من إزالة تعدى قام به أحد الباعة الجائلين على أحد أحجار قناطر محمد على الأثرية المعروفة باسم القناطر الخيرية (قنطرة فرع دمياط).
صرح بذلك الدكتور مصطفى وزيرى الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، موضحا أن البائع تعامل بعنف مع أحد أحجار قنطرة فرع دمياط وتسبب فى سقوط بلوك من الحجر المكون للشرفة رقم 15 بأحد شرفات المبنى.

وقد اكتشف هذا التعدى مندوب أمن القناطر الخيرية أثناء تفقده للمنطقة حيث لاحظ الواقعة و قام بإبلاغ الجهة المختصة بها، وعلى الفور قامت منطقة الآثار بتحرير محضر بقسم شرطة القناطر ضد المتعدى على الأثر.

ومن جانبه أوضح الدكتور جمال مصطفى رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، أن الوزارة اتخذت كافة الإجراءات اللازمة لإزالة الضرر عن الأثر وإعادته إلى أصله، حيث كلفت الوحدة الإنتاجية للمجلس الأعلى للآثار بإعادة الكتلة الحجرية إلى مكانها بعد إجراء أعمال الترميم اللازمة.

ويذكر أن قناطر محمد على الخيرية أنشأها محمد على باشا سنة 1847م فى إطار تنظيم الرى فى الدولة المصرية وقد تم تسجيل القناطر كأثر بالقرار رقم 181 لسنة 1989.
 
 

 

تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الموضوع