أدب

بيت القافية..

خواطري.. وأحلام الفقراء

ليس للفقير أن يكتب حلمه
ليس للفقير أن يمسك قلما
ليس للفقير أن يخط حرفا
فكل ما يخطه هباء
===
يذهب ادراج الرياح
يعانى مرارة صماء
يرفع أكفا بالضراعة
بلغ البرد منها فهى سمراء زرقاء
فتارة تحسبها معصما وتارة اظهرا
تعانى مرارة الانحناء
===
فليس للفقير أن يقرا حلما
يناجى حرفا
يهمس همسا يفهم منه
أن كان يعى ما يتردد من الأصداء
أصداء ما يتردد من جبال صخورها مشتاقة لقطرة ماء
===
يرمقنا من برجه
بنيت أركانه من فكرة صماء
يتلعثم اللسان منه ويشعرك بأنه فاق كل الأغبياء
عذرا أيها الأغبياء
===
فهو سبة فى جبينكم
فلكم أن تلعنوه بأبشع الأسماء
فقد ظن نفسا حالما
عالما بفنون الأرض والسماء
ولكنه حلم بضرع أجوف
لا يدر لبنا ولا دماء
===
كثيرة هى هزائم الفقر والفقراء
فليس للفقير أن يكتب حلمه
أو يذكره صباحا ولا مساء

تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الموضوع